[X] - اغلاق
[X] - اغلاق

لائحة إتهام ضد الأب والشقيقين من منطقة الشارون (هاجموها وأبرحوها ضربًا بسبب شكّهم بتصرفها)

قُدّمت اليوم الخميس لائحة إتهام ضد رجل (58 عامًا) وولديه (21 و28 عامًا) من احدى بلدات الشارون، وتنسب لهم فيها تهمة الاعتداء على شابة (26 عامًا) وهي ابنة الرجل وشقيقة الشابين وضربها ضربًا مبرحًا لساعات طويلة، فقط بسبب شكهم بأنها اقترفت أمرًا ما ليس جيدًا!، ما ورد في بيان صادر عن الشرطة.

وجاء في بيان الشرطة أنّه:(يوم 28.02.2019 تمّ استلام بلاغ في الشرطة حول شابة (26 عامًا) من احدى بلدات الشارون والتي تم الاعتداء عليها، وتبيّن خلال تحقيقات معقّدة وحثيثة، أنّ والد المشتكية وشقيقيها (58 و21 و28 عامًا) كانا بانتظارها عند خروجها من غرفتها في المنزل، حيث قام احد الشقيقين بالتوجه لها وقال انّه تلقى مكالمة هاتفية أبلغوه فيها أنّها "فعلت أمرًا ليس بجيد"، وهو يمسك هاتفها النقّال، الا أنّ المشتكية نفت الأمر وعليه قام المتهمون بمهاجمتها وضربها بمختلف أنحاء جسدها، الامر الذي تسبب بسقوطها أرضًا وعندها حاولت الشاب حماية رأسها بيديها الا أنّ أحد الشقيقين أمسكها فيما قام الاخر بمهاجمتها وطالبوها بالافصاح عن الرقم السري لهاتفها النقال)

وأوضحت الشرطة أنّه:(بعد أن خلد المتهمون للنوم تمكنت المشتكية من الهروب من المنزل في منتصف الليل والاختباء لدى جارتها). وذكرت الشرطة انّ:(الاعتداء تسبب بنزيف بمختلف أنحاء وجه المشتكية بأطرافها وجسدها وتمّت احالتها لتلقي العلاج في مستشفى مئير بكفار سابا، وبقيت قيد العلاج لمدة يومين)،
وزاد بيان الشرطة أنّه:(تمّ اعتقال الأب والشقيقين ومن ثم تم تمديد اعتقالهم مرارًا، إلى أنّ اطلق سراحهم يوم 07.03.2019 بشروط مقيّدة ومن ضمنها الحبس المنزلي، واليوم تمّ تقديم لائحة إتهام ضدهم مرفقة بطلب اعتقال الى حين الانتهاء من كافة الاجراءات القانونية)

    مقالات متعلقة:

تعلقيات الفيسبوك
مقالات من نفس الفئة
موقع الحمرا يرحب بتعليقاتكم حول ما ينشره من مواضيع، اكتبوا بحرية وجرأة، فقط نأمل أن تلتزموا بأخلاقيات الكتابة وضوابطها المعروفة عالميا (تجنب الشتيمة والإساءة للأشخاص والأديان)، مع الإمضاء على المواضيع بأسماء حقيقية. تتضمن الاسم الثلاثي، والاختصار في عرض الفكرة.. ليكن معلوماً لديكم أن ما يُكتب ليس بالضرورة يتفق مع رأي موقع الحمرا .
اضافة تعليق

اسم المعلق : *
البلد :
البريد الالكتروني :
عنوان التعليق : *
التعليق الكامل :
تعليقات الزوار