[X] - اغلاق
[X] - اغلاق

مصر غضب عارم بعد وفاة سيدة من شدة البرد

سادت حالة من الغضب والاستياء بين سكان مدينة المحلة في مصر، بعد وفاة سيدة من شدة البرد، رفض الموظفون بمجلس مدينة المحلة إنقاذها من برودة الجو، حتى لفظت أنفاسها الأخيرة.

وتوفيت السيدة، مواليد عام 1965، وسط غضب واستياء الجميع من المحافظ وعمدة المدينة.

في المقابل، قال محافظ الغربية هشام السعيد، في بيان صحفي، إن سبب وفاة السيدة هبوط حاد في الدورة الدموية، كما أفادت التقارير الطبية، وأكد أنه سيتحرى الموضوع.

وأوضح أن السيدة تتردد على المنطقة بصفة مستمرة، وأنها تقوم بإطعام القطط، ولم تلجأ نهائيا لأحد في طلب أي مساعدة.

    مقالات متعلقة:

تعلقيات الفيسبوك
مقالات من نفس الفئة
موقع الحمرا يرحب بتعليقاتكم حول ما ينشره من مواضيع، اكتبوا بحرية وجرأة، فقط نأمل أن تلتزموا بأخلاقيات الكتابة وضوابطها المعروفة عالميا (تجنب الشتيمة والإساءة للأشخاص والأديان)، مع الإمضاء على المواضيع بأسماء حقيقية. تتضمن الاسم الثلاثي، والاختصار في عرض الفكرة.. ليكن معلوماً لديكم أن ما يُكتب ليس بالضرورة يتفق مع رأي موقع الحمرا .
اضافة تعليق

اسم المعلق : *
البلد :
البريد الالكتروني :
عنوان التعليق : *
التعليق الكامل :
تعليقات الزوار