[X] - اغلاق
[X] - اغلاق

زوجة الحكم أوليفر تتلقى تهديدات بالقتل ومطالبات بوفون بالتدخل

مازالت تداعيات ركلة الجزاء التي إحتسبها الحكم الإنجليزي مايكل اوليفر لنادي ريال مدريد الإسباني خلال مباراته أمام يوفنتوس الإيطالي ببطولة دوري أبطال أوروبا تلقى بظلالها حتى الأن حيث أن الأمور مازالت مشتعلة ولم تهدأ على الرغم من إنتهاء المباراة بل وتحددت أطراف الدور نصف النهائي.
وكان الحكم الإنجليزي قد قام بإحتساب ركلة جزاء للنادي الملكي في الدقيقة 96 بينما كانت النتيجة تشير الى تقدم البيانكونيري بثلاثة أهداف نظيفة لتشتعل الامور من جانب العملاق الإيطالي. 
كما تعرض العملاق جيان لويجي بوفون للبطاقة الحمراء عقب إعتراضه على الحكم عقب إحتسابه لضربة الجزاء ليطلق سهام النقد تجاه الحكم الإنجليزي. 

وكان بوفون قد إتهم الحكم بأنه لديه صندوق قمامة بدلاً من قلبه لإحتساب ركلة جزاء في الأمتار الأخيرة من اللقاء وأن القرار ذاته مشكوك في صحته بدرجة كبيرة. 
وفجرت الصحف العالمية مفاجأة كبرى حيث اكدت أنه من كثرة هجوم بوفون على حكم المباراة فإن زوجته قد تلقت تهديدات بالقتل. 

وأكدت الصحف بأن عشاق نادي يوفنتوس على صفحات التواصل الإجتماعي قد إستهدفوا السيدة لوسي أوليفر زوجة الحكم الإنجليزي وهددوها بالقتل وعلى أرض الواقع أيضاً. 

هذا وقام أسطورة الكرة الإنجليزية ونادي ليستر سيتي غاري لينكر قد وجه رسالة قوية لبوفون عقب تهديد زوجة أوليفر بالقتل طالبه من خلالها بضرورة تهدئة الأجواء حتى لا تحدث كارثة في النهائية. 

وخلال تغريدة على موقع التواصل الإجتماعي قال لينكر: "لا أوافق على هذا الهجوم العنيف لمايكل اوليفر وزوجته بالطبع المستفيد الأكبر من هذا المشهد هو بوفون لقد كان سلوكه يعتمد على التحريض بدرجة كبيرة كان الحكم يقوم بعمله فقط من الصعب أن تعارض قراره لكن حان الوقت لنزع فتيل هذا الهجوم يا بوفون".

    مقالات متعلقة:

تعلقيات الفيسبوك
مقالات من نفس الفئة
موقع الحمرا يرحب بتعليقاتكم حول ما ينشره من مواضيع، اكتبوا بحرية وجرأة، فقط نأمل أن تلتزموا بأخلاقيات الكتابة وضوابطها المعروفة عالميا (تجنب الشتيمة والإساءة للأشخاص والأديان)، مع الإمضاء على المواضيع بأسماء حقيقية. تتضمن الاسم الثلاثي، والاختصار في عرض الفكرة.. ليكن معلوماً لديكم أن ما يُكتب ليس بالضرورة يتفق مع رأي موقع الحمرا .
اضافة تعليق

اسم المعلق : *
البلد :
البريد الالكتروني :
عنوان التعليق : *
التعليق الكامل :
تعليقات الزوار